7 نصائح ذهبية لمساعدتك في تحديد هدفك في الحياة

7 نصائح ذهبية لمساعدتك في تحديد هدفك في الحياة

انضموا إلى قناتنا على التيليجرام Telegram لتصلكم جميع الفرص!
قناة موندو على التيليجرام

لابد وأنك قد سُئلت من قبل عن هدفك بالحياة، وذلك منذ بداية رحلتك الدراسية وإلى ما وصلت إليه الآن سواءً على الصعيد الدراسي أو المهني؛ سيرافقك هذا السؤال خلال مراحل حياتك. وأي كان هدفك أو أهدافك في الحياة ستتمكن من خلال النصائح التالية أن تحددها وتحدد أهميتها بالنسبة إليك فهي أكثر من مجرد كتابة حلم على دفتر الملاحظات الخاص بك والانتظار لتحقيقه، بل يمكن أن تشكل مساعداً ومحفزاً قوياً لرسم طريق النجاح في حياتك.

لماذا تحتاج لتحديد هدفك في الحياة؟

تكمن أهمية وضع هدف محدد في تنظيم حياتك كلياً كما يبدو، حيث أثبتت بعض الدراسات أن تحديد هدف معين والسعي لتحقيقه سيجعلك تشعر بقيمة الوقت والجهد الذي تبذلهم بالإضافة لتقدير كل خطوة تتخذها في سبيل تحقيق أهدافك.

كما أظهرت الدراسات تسجيل الأشخاص ذوي الأهداف المحددة في الحياة لنتائج صحية أفضل كالنوم الأفضل وفرص أقل للإصابة بالخرف أو السكتات القلبية والدماغية.

اقرأ: أفضل ألعاب تقوية الذاكرة وكيف يمكن لممارستها أن تغير حياتك

نصائح تساعدك في تحديد هدفك في الحياة

إذا كنت لم تحدد هدفك بعد أو أنك تؤجل ذلك لوقتٍ لاحق لأي سبب كان؛ دعنا نقدم لك بعض النصائح التي ستساعدك على تحديد هدفك في الحال دون تردد.

1. العطاء والتبرع

قد لا تتوقع ذلك إلا أن العطاء سيمنح القيمة والمغزى لحياتك. يمكن أن تتبرع بقليل من وقتك أو بعض المال أو من أيام العمل للعديد من المنظمات أو المؤسسات. ابحث عن الأماكن المناسبة للتطوع والتبرع، أو قم بمساعدة الآخرين من محيطك بشكل متناوب كالأصدقاء، الجيران، أو الأشخاص المسنين.

جد الطريقة المناسبة لمساعدة الآخرين ولن يقتصر ذلك على الشعور الجيد الذي سينتابك خلال منحك للوقت أو المال دون مقابل، بل ستتحول حياتك لتصبح هادفة وذات معنى، وسيدفعك ذلك لرسم أهداف جديدة والسعي لتحقيقها، كما ستزداد رغبتك في القيام بالمزيد من عمليات التطوع والتبرع.

انظر: لذاكرة  قوية.. 10 تمارين بسيطة لتقوية الذاكرة بنسية 200%

2. الاستماع لآراء الأخرين

إذا كنت تواجه صعوبة في تحديد أهدافك، فقد تساعدك بعض الآراء والتعليقات على صناعة قرار سليم.

في بعض الأحيان قد تكون متعدد المواهب والمهام ولكنك مشوش فيما بينها وغير قادر على فهم شغفك ولأي هدفٍ يتوجه.

لذلك يمكن للآخرين أن يساعدوك على تحديد هدفك برؤيتهم لأعمالك بنظرةٍ مختلفة ويمكن بآرائهم وتعليقاتهم سواءً كانت سلبية أو إيجابية أن يظهروا لك عملك الأفضل ومدى إبداعك فيه، وستتمكن حينها من التركيز عليه وتحديد الهدف الذي كنت تبحث عنه.

بالإضافة لذلك، يمكن أن تساعدك بعض الاقتراحات على توليد أفكارٍ جديدة تتحاكى مع أفكارٍ دفينة في عقلك، يمكن أن تشكل أهداف هامة في الحياة.

اقرأ: أفضل 8 حلقات من TED talks عن زيادة الإنتاجية Productivity

3. تقرب من الأشخاص الإيجابيين

لا تعد هذه النصيحة مهمة في موضوعنا فقط؛ بل في الحياة بشكلٍ عام. أحط نفسك دائماً بالأشخاص الإيجابيين المفعمين بالحيوية والمتفائلين دائماً، فلا يمكن أن تكون بجوار أشخاصٍ إيجابيين ناجحين وألا تكون جزء منهم.

ابحث عمن يحفزك لاتخاذ خطواتٍ جديدة في عملك أو دراستك أو يدعمك دائماً في حياتك الاجتماعية.

فقضاء الوقت مع هؤلاء الأشخاص سيمدك بالإلهام، الطاقة الإيجابية والاقتراحات البناءة، والتي ستساعدك بكل تأكيد على تصفية ذهنك ودراسة خطواتك من كل النواحي وتحديد أهدافك.

قد يهمك: كيف تكون واثق من نفسك.. 9 نصائح لتعزيز الثقة بالنفس 

4. تحدث مع أشخاص جدد

إذا كنت شخصاً خجولاً سيكون ذلك محرجاً وبالأخص في البداية، إلا أنك من الجيد أن تحاول كسر حاجز الخوف أحياناً وتبدأ محادثة أشخاص جدد؛ على سبيل المثال أثناء الانتظار في الأماكن العامة، كمحطات الباص، القطار، في المطارات، أو المطاعم.

حاول أن تكون شخصاً اجتماعياً وأن تخوض بعض المحادثات القصيرة عن عملك ووظائفهم أو حملات التبرع والمنظمات المسؤولة عن ذلك أو عن حدث ما يدور في المدينة.

ستتعرف من خلال ذلك على آراء الآخرين في العمل أو الجامعة، أهدافهم في الحياة، بلادهم ومكان قدومهم؛ كل ذلك يمكن أن يفتح لك أبواباً جديدة من فرص عمل، مجالات واسعة للدراسة، أو حتى أماكن جديدة لزيارتها.

انظر: هل تعاني من التشتت الذهني؟ إليك 10 نصائح لمضاعفة مدة تركيزك

5. راجع اهتماماتك

إذا كنت تجد صعوبة في تحديد هدفك في الحياة، راجع اهتماماتك وهواياتك، فكر بالأمور التي تجعلك سعيداً لدى القيام بها أو التحدث عنها.

فعلى سبيل المثال، قد تكون هوايتك في رسم الوجوه أو زراعة الورود والاهتمام بالنباتات أو تتبع التطورات الاقتصادية أو حتى متابعة منصة معينة من وسائل التواصل الاجتماعي، دليلاً لهدفك في الحياة وما تبحث عن تحقيقه وإنجازه بالفعل.

كفتح حسابٍ على منصة التيك توك لتقدم محتواك الخاص والوصول لملايين المتابعين، أو الحصول على وظيفة جيدة في البنك، أو تصميمك لحديقتك الخاصة، وغيرها الكثير من الأهداف التي يمكن أن تكشف عنها اهتماماتك الشخصية.

قد يهمك: كيفية استخدام شات جي بي تي ChatGPT لإنشاء سيرة ذاتية احترافية

6. فكر بقضايا الظلم

لا نعني بذلك أن تفكر بطريقةٍ سلبية مما يؤدي لإحباطك، بل على العكس، حيث يمكن أن تشكل هذه القضايا هدف من أهداف حياتك. فربما لتبذل القليل من الوقت والجهد محاولاً صنع فرق وتأثير إيجابي في سبيل حلها.

فعلى سبيل المثال، يمكن أن تدفعك رؤية المسنين الوحيدين لتمضية بعض الوقت معهم أو جمعهم ببعض الأصدقاء، أو التبرع للأطفال المصابين بمرض السرطان أو مساعدة الأشخاص الناجين من الكوارث.

سيجعلك ذلك تدرك أهمية تقديم المساعدة وأهمية وضع أهداف معينة في الحياة.

اقرأ: هل يناسبك تغيير مسارك الوظيفي؟ 11 علامة تشير إلى حاجتك لتغيير عملك! 

7. افعل ما تستمتع وتبدع فيه

العمل الذي تستمتع به فعلاً هو العمل الذي ستبدع من خلاله ولابد أن يكون هو أحد أهدافك في الحياة.

فإن أحد معاني الأهداف في الحياة هي أن تستمتع بالقيام به وأن تبدع في تنفيذ كل تفاصيله، وتذكر أن الشغف حول هدف معين يمكن أن يحول أي عمل لإبداع فني.

فإذا كان شغفك يتعلق بالموسيقى فلا تتردد أبداً بتوظيف شغفك لتطوير موهبتك ومهاراتك وتقديمها على أفضل صورة ممكنة.

قد يستغرق ذلك وقتاً طويلاً إلا أن هذه النصائح ستساعدك على تحديد هدفك في الحياة والذي يمكن أن يتغير من فترة لأخرى، كما يمكن أن تجتمع لديك العديد من الأهداف في وقتٍ واحد. المهم أن تعمل على تحديد أهدافك منذ البداية وأن تسعى لتحقيقها وألا تتوقف أبداً عن رسم أهداف جديدة في حياتك.

يمكنك قراءة مقالات مشابهة في قسم تطوير الذات وبناء الشخصية.

هل تبحث عن فرص ووظائف للعمل عن بعد؟ تفقد مقالات قسم العمل عبر الإنترنت.

مقالات ذات صلة:

[su_accordion][su_spoiler title=”بعض المصادر” open=”no” style=”default” icon=”plus” anchor=”” anchor_in_url=”no” class=””]verywellmind[/su_spoiler][/su_accordion]

Visited 1 times, 1 visit(s) today